مِن نور النبوة.. وصايا غفل عنها كثيرون

مِن نور النبوة.. وصايا غفل عنها كثيرون

02/11/2017 - عدد مرات القراءة 724

مِن نور النبوة ..وصايا غَفِلَ عنها كثيرون (1)
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
وصايا نبوية لا يراعيها أكثر أهل الإسلام رغم ما قد ينتج عنها من أضرار دينية و دنيوية قد تكون في الأبناء وقد تَعُمُّ الكبار والصغاروحتى الحيوانات  فقد روى البخاري عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إِذَا كَانَ جُنْحُ اللَّيْلِ أَوْ أَمْسَيْتُمْ فَكُفُّوا صِبْيَانَكُمْ ، فَإِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْتَشِرُ حِينَئِذٍ ، فَإِذَا ذَهَبَ سَاعَةٌ مِنْ اللَّيْلِ فَخَلُّوهُمْ ، ، وَأَغْلِقُوا الْأَبْوَابَ ، وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ ، فَإِنَّ الشَّيْطَانَ لَا يَفْتَحُ بَابًا مُغْلَقًا ، وَأَوْكُوا قِرَبَكُمْ وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ ، وَخَمِّرُوا آنِيَتَكُمْ وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ وَلَوْ أَنْ تَعْرُضُوا عَلَيْهَا شَيْئًا، وَأَطْفِئُوا مَصَابِيحَكُم" .
ونظرا لتعدد ما ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم وأهمية المسائل المذكورة فسوف نقف مع مسألة  واحدة في كل حلقة ونسأل الله أن يوفقنا للانتفاع بما فيها إنه سميع قريب.
أما قوله صلى الله عليه وسلم  " إِذَا كَانَ جُنْحُ اللَّيْلِ – أي: إقبال ظلامه ، وقيل : إذا اشتدت ظلمته-   أَوْ أَمْسَيْتُمْ فَكُفُّوا صِبْيَانَكُمْ ، فَإِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْتَشِرُ حِينَئِذٍ ، فَإِذَا ذَهَبَ سَاعَةٌ مِنْ اللَّيْلِ فَخَلُّوهُمْ " وفي رواية مسلم عن جابر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لَا تُرْسِلُوا فَوَاشِيَكُمْ وَصِبْيَانَكُمْ إِذَا غَابَتْ الشَّمْسُ حَتَّى تَذْهَبَ فَحْمَةُ الْعِشَاءِ ، فَإِنَّ الشَّيَاطِينَ تَنْبَعِثُ إِذَا غَابَتْ الشَّمْسُ حَتَّى تَذْهَبَ فَحْمَةُ الْعِشَاء" .قال النووي في شرح مسلم : قال أهل اللغة : " الفواشي " كل منتشر من المال كالإبل والغنم وسائر البهائم وغيرها ، وهي جمع فاشية ؛ لأنها تفشو ، أي : تنتشر في الأرض ، وفحمة العشاء ظلمتها وسوادها ، وفسرها بعضهم هنا بإقباله وأول ظلامه ، وفي رواية للبخاري " واكفتوا صبيانكم عند العشاء  –أي : ضموهم إليكم  وامنعوهم من الحركة - فإن للجن انتشارا وخطفة " - الخطفة : المرة والواحدة من الاختطاف ، وهو الاستلاب ، نسأل الله السلامة. وقال ابن الجوزي : إنما خيف على الصبيان في ذلك الوقت لأن النجاسة التي يلوذ بها الشياطين موجودة معهم غالباً والذِكْر الذي يُستَعصَم به معدوم عندهم والشياطين عند انتشارهم يتعلقون بما يمكنهم التعلق به فلذلك خيف على الصبيان في ذلك الوقت .
أسأل الله أن يوفق أولياء الأمور للاستجابة لأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم وأن يُؤدوا الأمانة ويحرصوا على حفظ وحماية مَنْ وَلَّاهُم اللهُ أمرهم ممَّا قد يؤذيهم والله الهادي والموفق إلى سواء السبيل والحمد لله رب العالمين.
 
 
  
 
 

مقالات للكاتب

مجلس السماع بالسند المتصل لكتاب:  "كشف المغطا في فضل الموطأ"  

05/12/2018

يسر جمعية الحديث الشريف وإحياء التراث أن تعلن عن عقد مجلس السماع بالسند المتصل لكتاب:  "كشف المغطا في فضل الموطأ"    للحافظ ابن عساكر رحمه الله يقدمها...

تابع القراءة

حديث اليوم

04/12/2018

روى البخاري عن ابن عمر رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يُسلمه ومن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ومن فرج عن مسلم كربة ...

تابع القراءة

مِن نور النبوة.. مأساة البحر المَيِّت دروس وعبر (3)

04/12/2018

إنَّ أغلب ما بلغنا من خلال وسائل الإعلام بخصوص تلك المكافأت كان لمن وفقه الله لنجدة إخوانه- ولا شك أنَّها أرزاق قدرها الله وساقها لأصحابها ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه مِن حيث لا يحتسب ونسأله تعالى أن يبارك لهم فيها- ولكن هل يتنَبَّه إخواننا الذين أنعم الله عليهم بالغنى لتلك العائلات التي فقدت مُعيلها خلال تلك الأحداث ويتكفلوا بأُسَرِهم محتسبين الأجر عند الله؟؟

تابع القراءة