دورة الذكاءات المتعددة

دورة الذكاءات المتعددة

09/01/2018 - عدد مرات القراءة 730

يسر جمعية الحديث الحديث الشريف وإحياء التراث
بالتعاون مع الجمعية الأردنية لإعجاز القرآن والسنة
أن تعلن عن عقد دورة: "الشمائل النبوية وفق نظرية الذكاءات المتعددة"
يقدمها فضيلة أ.د. علي عجين- أستاذ الحديث الشريف وعلومه/ جامعة آل البيت
السبت 20/1/2018م من الساعة 9:00 صباحًا حتى 2:00 ظهرًا
 
*- المكان: الجمعية الأردنية لإعجاز القرآن والسنة- شارع الجامعة مقابل وزارة الزراعة - خلف كازية توتال - عمارة رقم 25
*- يوجد مكان للنساء.                                                                                                                     *- شهادات مصدقة من الجمعية
*- آخر موعد للتسجل                                                                                                                     *- رسوم الدورة عشرة دنانير
للتسجيل أو الاستفسار: 0777625951-065166587
 
 

مقالات للكاتب

حديث اليوم

16/10/2018

:" قال صلى الله عليه وسلم : " كَسْرُ عَظْمِ الْمَيِّتِ كَكَسْرِهِ حَيًّا ". رواه أبو داود وعند ابن ماجه بلفظ : " كَسْرُعَظْمِ الْمَيِّتِ كَكَسْرِ عَظْمِ الْحَيّ...

تابع القراءة

مِن الهدي النبوي ... حرمة المؤمن بعد موته كحرمته حي .

16/10/2018

لقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الجلوس على القبور أو الوقوف عليها بل أمر من مشى بين القبور أن يخلع نعليه حتى لا يُؤذي الأموات فما الظن بِمَن ينبش القبور أو يفتح الفساقي لأدخال ميت آخر دون حاجة أوضرورة ؟؟ أسأل الله أن يُفقهنا في ديننا ويرزقنا اتباع هديه صلى الله عليه وسلم إنه سميع قريب والحمد لله رب العالمين.

تابع القراءة

مِن نور النبوة .. الصبر عند الصدمة الأولى .

14/10/2018

لعل مِن أعظم ما يُعين على الصبر عند الوهلة الأولى بعد اليقين بأنَّ ما يُصيب الإنسان هو بقدر الله وما كان ليُخطئه كثرةَ ذكر هازم اللذات وقِصَرَ الأمل فمن كان يظن أنه قد يلقى ربه باللحظة التي يعيشها سيسهل عليه ولا شك ما دون ذلك فقدا لعزير كان ذلك أم خسارة دنيوية فيصبر ولا يجزع فليس هناك أعظم مِن مصيبة الموت فمن هيأ نفسه لتلك الساعة هان عليه فراق غيره فصبر ونال أجر الصاابرين عند الصدمة الأولى بإذن الله ؟.

تابع القراءة