مِن الهدي النبوي.. الصدقة المُضاعفة .

مِن الهدي النبوي.. الصدقة المُضاعفة .

09/02/2019 - عدد مرات القراءة 208

مِن الهدي النبوي.. الصدقة المُضاعفة .
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
روى الْأَعْمَشُ، عَنْ أَبِي وَائِلٍ، عَنْ عَمْرِو بْنِ الْحَارِثِ، عَنْ زَيْنَبَ امْرَأَةِ عَبْدِ اللهِ قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "تَصَدَّقْنَ، يَا مَعْشَرَ النِّسَاءِ، وَلَوْ مِنْ حُلِيِّكُنَّ" قَالَتْ: فَرَجَعْتُ إِلَى عَبْدِ اللهِ فَقُلْتُ: إِنَّكَ رَجُلٌ خَفِيفُ ذَاتِ الْيَدِ، وَإِنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ أَمَرَنَا بِالصَّدَقَةِ، فَأْتِهِ فَاسْأَلْهُ، فَإِنْ كَانَ ذَلِكَ يَجْزِي عَنِّي وَإِلَّا صَرَفْتُهَا إِلَى غَيْرِكُمْ، قَالَتْ: فَقَالَ لِي عَبْدُ اللهِ: بَلِ ائْتِيهِ أَنْتِ، قَالَتْ: فَانْطَلَقْتُ، فَإِذَا امْرَأَةٌ مِنَ الْأَنْصَارِ بِبَابِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَاجَتِي حَاجَتُهَا، قَالَتْ: وَكَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ أُلْقِيَتْ عَلَيْهِ الْمَهَابَةُ، قَالَتْ: فَخَرَجَ عَلَيْنَا بِلَالٌ فَقُلْنَا لَهُ: ائْتِ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَأَخْبِرْهُ أَنَّ امْرَأَتَيْنِ بِالْبَابِ تَسْأَلَانِكَ: أَتُجْزِئُ الصَّدَقَةُ عَنْهُمَا، عَلَى أَزْوَاجِهِمَا، وَعَلَى أَيْتَامٍ فِي حُجُورِهِمَا؟ وَلَا تُخْبِرْهُ مَنْ نَحْنُ قالت: فَدَخَلَ بِلَالٌ عَلَى رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلَهُ، فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ هُمَا؟» فَقَالَ: امْرَأَةٌ مِنَ الْأَنْصَارِ وَزَيْنَبُ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَيُّ الزَّيَانِبِ؟» قَالَ: امْرَأَةُ عَبْدِ اللهِ، فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " لَهُمَا أَجْرَانِ: أَجْرُ الْقَرَابَةِ، وَأَجْرُ الصَّدَقَةِ" رواه الشيخان.
جاء في إحدى روايات البخاري أنها قَالَتْ: يَا نَبِيَّ اللَّهِ، إِنَّكَ أَمَرْتَ اليَوْمَ بِالصَّدَقَةِ، وَكَانَ عِنْدِي حُلِيٌّ لِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَتَصَدَّقَ بِهِ، فَزَعَمَ ابْنُ مَسْعُودٍ: أَنَّهُ وَوَلَدَهُ أَحَقُّ مَنْ تَصَدَّقْتُ بِهِ عَلَيْهِمْ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «صَدَقَ ابْنُ مَسْعُودٍ، زَوْجُكِ وَوَلَدُكِ أَحَقُّ مَنْ تَصَدَّقْتِ بِهِ عَلَيْهِمْ".».
اختصارا للكلام سنذكر بعض الفوائد التي نحن بحاجة لتذكرها بزمن غابت فيه السنن عن كثير من سلوكياتنا رغم عِلمِنا أنَّ فلاحنا وصلاحنا وعزنا ومجدنا المفقود مقرون بالعودة إلى ذلك الهدي النبوي وفي كل شؤوننا:
 في الحديث سرعة استجابة نساء الصحابة رضي الله عنهن لأوامر النبي صلى الله عليه وسلم فبادرن بالتصدق، والصدقة برهان على الإيمان والطاعة والمحبة وستر من النار أعاذنا الله منها.
وفي الحديث ضرورة حرص المتصدق على وضع صدقته بيد المحتاج ومَن لا تجب نفقته عليه(أعني المتصدق) إن كانت الصدقة واجبة كالزكاة حيث ذهبت الصحابية رضي الله عنها لتسأل النبي صلى الله عليه وسلم عن صدقتها على زوجها وأيتام تُنفق عليهم، وهكذا ينبغي على كل متصدق أن يتحرى المحتاجين خصوصا الأقارب مِنهم والمتعففين ومَن لا يسألون الناس الحافاً.
للمتصدق على الأقارب أجرالصدقة وأجرصلة الرحم ، لذا قال صلى الله عليه وسلم لميمونة حين أعتقت جارية لها: "أما إنك لو أعطيتها أخوالك كان أعظم لأجرك" ذكره البخاري. وينبغي أن يُراعي عدم إثارة البغضاء والكراهية في حال أعطى بعضهم دون بعض حتى لا يتسبب ذلك بقطيعة بين أرحامه، فإن خشيَ  ذلك أنفقها في غيرهم درءً للمفسدة.
اذا تعارضت مصلحتان بُدِىْ بالأهم ولذلك أخبر بلال رضي الله عنه الرسول صلى الله عليه وسلم بأسماء المرأتين وخالف طلبهما لأن إجابة النبي متحتمة ولا يجوز تأخيرها ولا يُقَدَّم عليها غيرها.
((وكان قد ألقيت عليك المهابة)) "كان هي التي تفيد الاستمرار، ومن ثم كان أصحابه في مجلسه كأن علي رءوسهم الطير. وذلك عزة منه لا كِبر وسوء خلق، وإن تلك العزة ألبسها الله تعالى إياه صلوات الله عليه لا من تلقاء نفسه". قاله الطيبي في شرح المشكاة. وفي صحيح  مسلم عن عمرو بن العاص رضي الله عنه أنه قال "وما كان أحدٌ أحب إليَّ من رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا أجلَّ في عينيَّ منه، وما كنت أطيق أن أملأ عيني منه إجلالًا له، ولو سُئِلت أن أصفه ما أطقت؛ لأني لم أكن أملأ عيني منه".
وفقنا الله للزوم هديه صلى الله عليه وسلم ورزقنا الإخلاص والقبول والحمد لله رب العالمين.
 
 
 
 
 
 

مقالات للكاتب

حديث اليوم

25/04/2019

عن عائشة رضي الله عنها أنها سُئلت: بأي شيء يبدأ رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل بيته ، قالت : " كان إذا دخل بيته بدأ بالسواك " رواه مسلم.  

تابع القراءة

مِن الهدي النبوي..السواك سنة غفل عنها كثيرون .

25/04/2019

ونقل الصنعاني عن صاحب البدر المنير قوله: "قد ذُكر في السواكِ زيادةٌ على مائة حديث. فواعجبًا لسنةٍ تأتي فيها الأحاديث الكثيرة ثم يهملها كثير من الناس؛ بل كثير من الفقهاء، فهذه خيبة عظيمة" انتهى كلامه.وفقنا الله لاستحضار النية بإحياء السنة وجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

تابع القراءة

حديث اليوم

21/04/2019

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي ﷺ قال: "الرجل على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل". رواه أبو داود والترمذي بإسناد صحيح.

تابع القراءة