هل أنت مِنهم؟ (77) المبهورين..

هل أنت مِنهم؟ (77) المبهورين..

30/07/2019 - عدد مرات القراءة 415

هل أنت مِنهم؟ (77) المبهورين..
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
مِن الظواهر السلبيىة التي لا ينبغي لمسلم أن يقع فيها بسبب الإنبهار بما وصل إليه المجتمع الغربي بسبب ضبطهم لحياتهم وعلاقاتهم بعضهم ببعض أن  يصل به الحال ليشكك بما جاء في كتاب الله مِن أوصافهم بأنهم لا يعقلون ولا يفقهون أو يشكك بأنَّ مَن مات منهم على نصرانيته أو يهوديته أو غيرها من المعتقدات المخالفة لدين الإسلام بأنَّه ليس مِن أهل النار أعاذنا الله منها.
يقول تعالى واصفا لأهل الكفر:" يَعْلَمُونَ ظَاهِرًا مِّنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ"  ويوجه الخطاب للأحياء المكذبين منهم:" أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۚ كَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَأَثَارُوا الْأَرْضَ وَعَمَرُوهَا أَكْثَرَ مِمَّا عَمَرُوهَا وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُم بِالْبَيِّنَاتِ ۖ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَٰكِن كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ"ويقول أيضا:" لَا يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي الْبِلَادِ * مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۚ وَبِئْسَ الْمِهَادُ" فهل لمسلم متدبر لكتاب الله موقن بما جاء فيه أن يشك بعد ذلك بمصير مَن بلغته رسالة الإسلام ثم مات على غير شريعة محمد صلى الله عليه وسلم وأن يرجو له الجنة؟
وحتى لا يبقى مجال لمدع عاميٍّ جاهل بكتاب الله وسنة رسولنا صلى الله عليه وسلم أو لمنافق عليم اللسان نسوق لهما ما رواه أَبِو هُرَيْرَةَ عَنْ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ قَالَ: "وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لاَ يَسْمَعُ بِي أَحَدٌ مِنْ هذِهِ الأُمَّةِ يَهُودِيٌّ وَلاَ نَصْرَانِيٌّ، ثُمَّ يَمُوتُ وَلَمْ يُؤْمِنْ بِالَّذِي أُرْسِلْتُ بِهِ، إِلاَّ كَانَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ". رواه مسلم.
فاحذر ايها المسلم أن تُكذب كلام الله وما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما تراه مِن عُلوّ للكفرة والمنافقين فالأيام  دُولٌ والعاقبة للمتقين وما تراه مِن حُسن تنظيم أو تعامل حسن وعدالة فيما بينهم إلى غير ذلك مِن الأخلاق الحميدة لن بنفعهم غدا فالله يقول :" وَقَدِمْنَا إِلَىٰ مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَّنثُورًا" وذلك لأنهم لم يفعلوه استجابة لأمر الله ولكن الدنيا جنتهم وغدا سيقولون :" رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ" فيأتيهم الجواب :" قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلَا تُكَلِّمُونِ* إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ * فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيًّا حَتَّىٰ أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُم مِّنْهُمْ تَضْحَكُونَ * إِنِّي جَزَيْتُهُمُ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُونَ" جعلنا الله من الفائزين الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
 
 
 
 

مقالات للكاتب

مِن الهدي النبوي..وأعوذ بالله أن تُدرِكوهُن(4).

22/01/2020

لا زلنا مع حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم الذي رواه عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ قَالَ أَقْبَلَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: "يَا مَعْشَرَ الْمُهَاجِرِينَ خَمْسٌ إِذَا ابْتُلِيتُمْ بِهِنَّ وَأَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ تُدْرِكُوهُنَّ" وهذه الرابعة وهي قوله صلى الله عليه وسلم:" وَلَمْ يَنْقُضُوا عَهْدَ اللَّهِ وَعَهْدَ رَسُولِهِ إِلَّا سَلَّطَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ غَيْرِهِمْ فَأَخَذُوا بَعْضَ مَا فِي أَيْدِيهِمْ".

تابع القراءة

مِن نور النبوة..الدعاء لهما.

16/01/2020

مِن نور النبوة..الدعاء لهما. الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: بِرُّ الوالدين والإحسان إليهما لا ينتهي حتى لو فارقا الدنيا وبَيَّن ذلك صلى الله عليه وسلم في الحديث ال...

تابع القراءة

حديث اليوم

16/01/2020

 روى الإمام مسلم في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: "إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاث: صدقةٍ جارية، أو علمٍ يُنتفع ب...

تابع القراءة