هل أنت مِنهم؟(86).. وَتَخْشَى النَّاسَ..

هل أنت مِنهم؟(86).. وَتَخْشَى النَّاسَ..

27/12/2019 - عدد مرات القراءة 353

هل أنت مِنهم؟(86).. وَتَخْشَى النَّاسَ..
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
إنَّ التمسك بالعادات والإنقياد لما يفرضه العرف رغم مخالفته للشريعة لَهُوَ أمر عظيم لا ينبغي للمسلم أن يستسلم له خشية كلام الناس،ومما يؤسف له أن يرتكب المسلم ما يعلم أنه مخالف للشريعة مجارات لما فعل فلان أو فلان فيضطر الفقراء لتحمل أعباء لا طاقة لهم بحملها.
مِن أمثلة ذلك أنَّ أحدهم اضطر لبيع سيارته التي يقتات وأهلُه مِن العمل عليها لأجل أن يصنع طعاما للمعزين بوفاة أمِّه حتى لا يُقال أنه عاق لها ،وأُخرى تقول كلفني الطعام للمعزين بوفاة قريب لها ثلاثة آلاف دينار أُردني(يعادل اربعة آلاف وأربعمائة دولار أمريكي تقريبا) ولعل ذلك المبلغ يتجاوز راتبها الذي تنفق به على أسرتها ستة أشهر فمِن أين ستنفق على نفسها وأهلها خلال هذه الفترة ؟والأدهى والأمر أنَّ داعيا على المقبرة خاطب أهل الميت أن يجعلوا ما ينفقون مِن أموال لإطعام المعزين صدقة جارية فذلك الذي ينفع الميت فيكون ردُّ مَن غلبته العاداتُ وخشيةُ الناس وكلامُهم (لا نفعه الله) والله تعالى يقول:" وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَاهُ ۖ".
لقد اجتمع وجهاء عائلات مرارا وتكرارا واتفقوا على ترك أمور اعتادها الناس في العزاء منها ما يخالف الشرع ومنها ما يُخَفِف على ذوي الدخل المحدود نفقات العزاء ولكن للأسف لا تكاد تجد مَن يلتزم فما السبب يا تُرى؟؟إنَّه وللأسف الشديد البعد عن كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم جهلا عند البعض وإعراضا عند الكثيرين فمتى نستدرك أنفسنا؟ إنَّ العمل إنْ لم يكن لله انقطع وانفصل وما كان لله دام واتصل وفي الحديث الذي رواه ابن ماجه عن العرباض بن سارية قال: وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب، فقلنا يا رسول الله إن هذه لموعظة مودع فماذا تعهد إلينا؟ قال:  " قد تركتكم على البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها بعدي إلا هالك، من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا، فعليكم بما عرفتم من سنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين عضوا عليها بالنواجذ" صححه الألباني فهل مِن مجيب؟؟اللهم ردنا إليك ردا جميلا واجعل عملنا صوابا خالصا لوجهك الكريم والحمد لله رب العالمين.
 

مقالات للكاتب

حديث اليوم

31/05/2020

يقول صلى الله عليه وسلم في الحديث المتفق عليه عن معقل بن يساررضي الله عنه: "ما من عبد يَسْتَرْعِيْهِ الله رَعِيَّةً, يموت يوم يموت, وهو غاشٌّ لِرَعِيَّتِهِ؛ إلا حرَّم الله علي...

تابع القراءة

مِن نور النبوة.الكورونا وسبيل النجاة.

31/05/2020

مِن نور النبوة.الكورونا وسبيل النجاة. الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: أدرك الكفار شدة الحاجة للصلاة ودعاء الله في النوازل وعند وقوع البلاء وهي لا شك فطرة ذكرها تعا...

تابع القراءة

حديث اليوم

28/05/2020

قال صلى الله عليه وسلم:" "من صام رمضان ثم أتبعه بست من شوال كان كصيام الدهر" رواه مسلم. 

تابع القراءة