حديث اليوم

حديث اليوم

23/03/2020 - عدد مرات القراءة 21

فقد روى الترمذي  عَنْ أَسْلَمَ أَبِي عِمْرَان َقال: غزونا القسطنطينية ، وعلى الجماعة عبد الرحمن بن الوليد والروم ملصقو ظهورهم بحائط المدينة ، فحمل رجل على العدو ، فقال الناس : مه مه ! لا إله إلا الله ، يلقي بيديه إلى التهلكة ! فقال أبو أيوب : سبحان الله ! أنزلت هذه الآية فينا معاشر الأنصار لما نصر الله نبيه وأظهر دينه ، قلنا : هلم نقيم في أموالنا ونصلحها ، فأنزل الله عز وجل : وأنفقوا في سبيل الله الآية ، والإلقاء باليد إلى التهلكة أن نقيم في أموالنا ونصلحها وندع الجهاد ، فلم يزل أبو أيوب مجاهدا في سبيل الله حتى دُفن بالقسطنطينية ، فقبره هناك ، فأخبرنا أبو أيوب أن الإلقاء باليد إلى التهلكة هو ترك الجهاد في سبيل الله صححه الألباني.

مقالات للكاتب

حديث اليوم

31/03/2020

روى البخاري عن ابن مسعود رضي الله عنه قالَ لي النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: اقْرَأْ عَلَيَّ قُلتُ: آقْرَأُ عَلَيْكَ وعَلَيْكَ أُنْزِلَ؟ قالَ: فإنِّي أُحِبُّ أنْ أسْمعهُ مِن غي...

تابع القراءة

مِن الهَدي النبوي.. وجِئْنَا بكَ علَى هَؤُلَاءِ شَهِيدًا.

31/03/2020

أليس مِن العجب أن ينزل بلاءٌ كالكورونا وأمثاله وبين أيدي المسلمين سبيل النجاة ولا يقودوا العالم بدل انتظار ما سَيَرِدُهُم مِن أعدائهم مِن بحوث وأدوية لعلاج هذا المخلوق الذي تسبب في إفساد بل تعطيل معايش البشرية ؟

تابع القراءة

حديث اليوم

28/03/2020

روى حذيفة رضي الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله ...

تابع القراءة